سر الاستمرار بالعمل

مالذي يجعل أشخاصا يستمرون في عملهم سواء كانت وظيفة أو عمل تجاري بانطلاق وابداع وبشكل مستمر؟ مالسر وراءهم؟

بروفسور سكوت سنوك من جامعة هارفارد لإدارة الأعمال المتخصص بالقيادة وتطوير التنفيذيين وسلوك المنظمات، عندما كنت أحد طلابه شرح لنا نموذج قام بابتكاره لكي يحدد ماهي العوامل التي تدفع الانسان للاستمرار بعمله.

Myself with Prof. Scott Snook

يتكون هذا النموذج من ثلاثة جوانب، الجانب الأول هو الشغف وهو ما تحب القيام بعمله، مالذي يجعلك تعمل لساعات دون الاحساس بالوقت؟ قد يكون شغفك مساعدة الآخرين أو الموسيقى أو التحليل المالي. هناك أمثلة عديدة ولكن أعتقد انه وصلت لك الفكرة.

الجانب الثاني هو المهارات اللازمة للعمل ويقصد بها هل انت محترف بعملك؟ شاطر؟ اذا كنت مهندسا مثلا هل تمتلك الخبرة والشهادة لذلك؟

الجانب الثالث هو تقدير الاخرين لك وهو هل لديهم استعداد بان يدفعوا لك المال مقابل ما تفعله؟

عند وضع الجوانب الثلاثة سيتشكل النموذج المرفق بالأسفل والذي يوضح النقطة المثالية التي تدفع الانسان بالاستمرار والتقدم وسنستعرض حالات متعددة عبر الأمثلة توضح كيف عدم التقاء الجوانب الثلاث يشكل عائقا للاستمرار بالعمل.

Sweet Spot

لنفترض انك شغوف بعمل المواقع الالكترونية وان هناك من يريد ان يدفع لك المال مقابل ذلك ولكنك لا تمتلك المهارة الكافية للقيام بذلك. مالذي سيحصل؟ ستحاول بشتى الطرق ان تعمل كثيرا الى درجة ان تصل الى مرحلة الاجهاد مما تصل الى مرحلة ستتوقف بعدها ولن تستطيع العمل لانك تفتقد الى مهارات العمل وكيفية اتقانه. وهذا يمكن توضيحه بالمنطقة في الشكل أدناه.

مثال آخر، لنفترض انك تمتلك الشغف للموسيقى ولديك المهارات ايضا للعزف بشكل جميل ولكن لا احد يقدر ذلك ولا احد يود ان يدفع المال لكي يستمع لعزفك. ماذا سيحصل؟ ستبقى بدون مالا لأن ليس هناك من يقدر عملك وهو أمر ضروري للإستمرار بالعمل وستبقى بتلك المنطقة. وهذا المثال ان كنت تود ان يكون العزف مصدر رزقك وليس كهواية فقط.

المثال الاخير هو عندما تكون محترف بعملك ولديك المهارات الكافية وهناك تقدير من الاخرين بانهم مستعدين لدفع المال لقاء ما تقوم به ولكن ليس لديك شغف، وهذه حالة شائعة جدا خصوصا عندما تكون الوظيفة المتاحة ليست ما نحبه. قد تستمر بالعمل من أجل المال فقط ولكن ستشعر بنقص بأن مكانك ليس هنا.

لذلك عندما يكون الشخص شغوف بعمله، ولديه المهارات الكافية لأدائها ويقدره الناس ستجده يستمر ويبدع ويكون سعيدا بما يقوم به.

والآن قيّم نفسك حسب النموذج، بأي منطقة تقع ومالذي عليك فعله؟

الكاتب: صقر الغيلاني

متخصص في ادارة الموارد البشرية، كاتب في جريدة الأنباء و مرشد A professional in Human Resources, writer in Al-Anbaa newspaper and an ICF trained coach

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s