هل الموظفين من الطبقة الكادحة؟

تعرف الطبقة الكادحة بانها طبقة من العمال تعيش على كسب قوتها اليومي من صناعة اي في الغالب يكونون اما عمال مصانع او عمال يمتلكون معدات الصناعة مثل النجار والحداد وغيرهم ولازلت ارى البعض في الكويت تحديدا مهووس بتسميه نفسه بأنه من الطبقة الكادحة وفي هذا خلل كبير. فهل الطبقة الكادحة تجلس في مكاتب بدوام مريح وغياب كبير للعقاب اي ان الموظف لا يخشى ان يفقد قوت يومه ويعمل للحكومة وليس لتاجر؟ وهل الطبقة الكادحة تمتلك سيارات من متوسطة النوع الى الاغلى ثمنا؟ فمن المضحك ان ينادي احدهم بالظلم الواقع عليه وانه من الطبقة الكادحة وريموت سيارته البورش يتلامع من جيب الدشداشة. وهل الطبقة الكادحة لهم مزايا وظيفية وتدرج بالسلم الوظيفي وعند التقاعد له راتب يعيش منه طوال حياته؟

هذه مشكلة من يستمع الى مروجين الشيوعية ومحبي الشعارات فالعالم لم يعد بهذا التصنيف الا بعض الدول. فرغم ان أمريكا تعتبر رأسمالية ولكن بها الكثير من القوانين التي تحمي المواطن وتضمن له عيشه كريمه. 

قبل ان نتبنى الشعارات علينا ان نرى الوضع الذي نعيشه هل هو متوافق مع هذه الشعارات ام نصبح كالببغاء نردد ما نقرأه فقط.

Author: صقر الغيلاني

متخصص في ادارة الموارد البشرية، كاتب في جريدة الأنباء و مرشد A professional in Human Resources, writer in Al-Anbaa newspaper and an ICF trained coach

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s